من نحن ؟

المصدر الصحفي
كثيرة هي الدراسات التي تؤكد على أن عالم الانترنت عالم شاسع بدون حدود، و تقر بأن المستقبل الإعلامي إنما هو للصحافة الالكترونية المكتوبة، و كذا المرئية “ويب تي في”، والمسموعة “ويب راديو”، ذلك أنها تقدم سرعة كبيرة في الاتصال و التواصل، وتقدم إمكانية كبيرة للتفاعل و المشاركة، كما أنها و بإقرار الجميع ستقدم إمكانية كبيرة تجاريا، قد لا تقدم للصحف الورقية والصحافة التقليدية.
 
من هذا الباب، انطلقت فكرة إنشاء موقع إلكتروني، إخباري مغربي، يتجدد على مدار الساعة، تُحركه أنامل شابة مُفعمة بالحيوية، ويؤطره رجال ذو خبرة في مجال التسيير المقاولاتي، وإلمام بميدان مهنة المتاعب.
 
 وهى شركة “المصدر الصحفي” الناشرة لصحيفة  “المصدر الصحفي” . هو موقع إخباري إلكتروني شامل ويعمل “المصدر الصحفي” وفق القواعد المهنية الأصيلة لمهنة الصحافة، والتى تعطي الأولوية في صناعة الصحافة لإنتاج الأخبار والمعلومات بمصداقية مطلقة، وعمق فى التحليل، وشفافية في المعلومات.
 
ويضع “المصدر الصحفي” هذه الأولوية جسرا أساسيا للوصول إلى قرائه، وذلك بلا انتماءات سياسية أو حزبية أو انحيازات عقائدية أو مذهبية أو طائفية مسبقة. كما يستند “المصدر الصحفي” في الفكر و الرؤية على إيمان عميق وصارم بأسس الدولة المدنية التي تجعل من القانون المرجعية الأولى، وتتزن حركته بالفصل التام بين السلطات، ويعتمد نهج الديمقراطية في السياسة، والحرية في الاقتصاد، بمسئولية وطنية كأساس للتطور و النهضة والاستقرار الاجتماعي.
 
ويتوجه “المصدر الصحفي” إلى شريحة القراء من النخبة المغربية، التي لا تقتصر على الصفوة في المحيطين السياسي و المالي، وإنما تمتد إلى الفئات المتعلمة الموزعة على الشرائح المختلفة للطبقة الوسطى المغربية، كما تتوجه إلي شريحة مستهلكي المعلومات والأخبار الموزعة على كل شرائح المجتمع، وتمتد أيضا إلى الباحثين عن الإمتاع في الصحافة المقروءة بموادها المعلوماتية والترفيهية المصورة.
 
لا ندعي بأي حال من الأحوال أننا جئنا لنقدم ابتكارا جديدا في الصحافة لم يسبق له نظير، بل جئنا لنعزز المجال الإعلامي المغربي و العربي بتجربة جديدة، مفعمة بطاقة شبابية، تقوي الصحافة الالكترونية، و ترقى بها نحو المهنية الحقة، التي يفتقدها مجال النشر الالكتروني إلى حد كبير.
 
 و على الرغم من الوضع الحاضر، الذي يقول أن غالبية أهل المهنة ما زالوا بعيدين عن الاهتمام بالانترنت، أو مهتمين به بشكل جزئي، خاصة في الحالة المغربية، حيث نشهد سنويا إصدار صحف ورقية و مجلات جديدة، إما جهلا بعالم “النت” أو طلبا للربح المباشر و التقليدي. فإننا جئنا بهذا المشروع كي ندافع عن مجال النشر الالكتروني، و نتوجه نحو قراء جدد من الجيل الجديد، الذي عزف عن النشر التقليدي و ساهم في إضعافه، و تبقى ضعف المقروئية و التوزيع في الصحافة التقليدية، خير دليل على ذلك، دون أن ننسى تجارب صحفية جيدة سبقتنا إلى مجال النشر الالكتروني، و لا زالت تجاهد لإيجاد مكان لها في الوسط الصحفي المغربي، في ظل غياب قانون منظم للنشر الالكتروني.
 
تبقى الإشارة إلى أن “المصدر الصحفي“، هو مشروع مستقل الإرادة و القرار، نؤمن نحن مؤسسوه بأن استمراريتنا في استقلاليتنا الفكرية والمهنية. 
 
المصدر الصحفي“، صحيفة إلكترونية مغربية، ذات بعد عربي، تطلقها شركة (المصدر الصحفي).
 
www.almasdareassahafi.com